الهـــواء مـاهـــوب عـيــب ولايـعـيــب مـن هــــوا

_________ولايـعـيـب الــرجــل حــبــه لـلــعـــذارى والـنــسـا

 

الـهـــواء درب نـظـيـــف ولامـشــابــه مـــن غـــوا

_________وتــايـــع الـمـــلـه غـــرامـــه نـــازع عـنــه الـكـسا

 

لـه قـيـــود ولـه حـــدود ولــه تـحــــالــــف بـالـنـوا

_________خــالــي مـن عـيـب شـرعـي ومن لعل ومن عسى

 

الـهـــواء جـمـعـا نـحــبــه هـــو مـرضـنـا والــــدوا

_________بـه نـهــيــم وبــه نـغــيــم تـحــت جـــو مـــونـــســا

 

الـســعــاده فــي طــروقـــه وســألـــوا اهــل ا لهـوا

_________بـالـعـشــر تـبـصــم بـأنـه مــن مـشـابـه مــانـســى

 

واللـه الـلــي نـزلــه فـالـقـلـــب وايـضــا فـالـشـــوا

_________وفــي مـثــان الــدم مـبـحــر والـجـســد كــله رسى

 

يـشـبــع الـنـفــس الـعـلـيـلـه مــن ضـمـاهـا والطـوا

_________ويـبــري جــروح قـديـمــه طـبــها فـيــهـا عـســى

 

يـنــزل اهـمــوم الــرجــال الـلــي لـهـا بيت وحـوا

_________ويـفـرح حـجـاج الـذي مـن لـيــن عـــوده قـد قسى

 

الـهــواء ثــوره ســعـاده عــــدهــا فــيــه الـــرواى

_________ومــن ورد عــد الـهــواء الضيق عن صدره خسى

 

لـه غـيـــوم ولـه بــروق ولـه ســحــاب فــالــجــوا

_________كـالــربـيــع ليــا وطــى دار الـبـــدوا بـه تـونـسـى

 

يـحـيــي الـعــود الـهـشــيــمـه ولـلــورق كله حـوا

_________ويـسـقــي الارض التـي فـيـها الجـفـاف يقـسـقـسى

 

ويـتـبــدل حـالـهـا عــقـــب الـتـعــري والـخـــــــوا

_________وتـلـبــس الـثــوب الخضر وبأزكى النسيم تنسنسى

 

ويـطــرب الـعـشــاق زيــن فــوق خــدتـهـا إنــزوا

_________وتـفـتــن الـلــي شــافــهـا بـالـعـيـن وإبها وسوسى

 

الـهــواء يـجــعــل قـلـيــل الـبـــاس كـامـل لـلـقوى

_________ويـتــجــدد بـالـنــشــاط وللإراده كــــرســــــــــى

 

والـهـــواء بـيــت وســيــــــــع وآمـــن مــابــه ذوا

_________والـوحــوش الــذاويــه بـلـيــا شــــراب او حـسـى

 

والـهـــواء يـجـمــع ولـيــف مــع ولـيــف لـه سـوا

_________تـحــت شــرع العـشـق تمـشـي بالصباح وبالمسى

 

بــالـتـــآلــف والـتــقـارب والـمـحـبــه ورضـــوى

_________وصـــدق مـنـطــوقـه ذهـب مـاهـو بنطـق مفلفسى

 

الـشــــرف اول صـفـاتـه وبـالـنــزاهــه ارتــــوى

_________وخــالـصــه فــيــه الـنـوايـا وغـيــر ذلك لنكســى

 

عــفـتـه عــفــه ســلـيــمـه مــابـــهـا كـــذب ولــوا

_________وخــالـيــه مـن خـــدعــه اللـي بـالـكـلام يـبربسى

 

الـهـــوا يــبــنـــي بـيـــوت راســـهـا طـــاح وذوا

_________ويـجـمــع الـشــمــل الـمـمــزع وللـنـفوس ينفسى

 

كـالـبـحـــر قــد شـبـهــوه الـنــاس قـبلي في سواء

_________وغـبـتـه غــبــه عـمـيــقـه ومـن مـشـابـه يرمسى

 

ولاذكــر تــايــب قــديــم ولاجـديــد لــه طــــوى

_________وكـل عـاشــق مــع هــواه لـكــل باب مـتـربـسى

 

الـهــواء مـوضــه تـزكــرت لـذيـبــهـا يومه عوا

_________وتـتـبــع احــداث الـعـصــر فـالنـطق ويا الملمسا

 

كـيــف مـمـيــز عـلـى قـلــوب الـمـخـالـيـق التـوا

_________ولاحــد مـن قـبـضـتـه سـالـم عـــلاهــم روســى

 

لـه فـنــون ولـه عـيــون ولـه طـعـون ومـحتـوى

_________ومــن عـنــاه الـنــاس تـفــرح والعـقـول تهلوسى

 

يـجـلـب الـهـم الـشـديــد ولـسـعـتـه مـثـل الكــوى

_________ولايـمـوت ولاحــد يـقــدر لـرجــلـه يـركـســــى

 

عــايــش عـلــى الـعـنـايـه والـحـفـاوه مـاصــوى

_________سـيــد اخــذ مـكـانـه فـالـقـلــوب مـقـرنـســـــــى

 

لـلـنــشــامــا والـعــذارى ضــابــط بــرتـبـه لــوا

_________ومــدرســه مـنــهـا الـمـكـاسـب والـفـوايـد تلمسا

 

جـنــه الـدنـيــا هــواء الخـفــرات مـاعـنـها حـدوا

_________ومـن تـفـوتـه جـنــه الـدنـيــا يـسـمـى الـمـفـلـسـا

 

هـن سـمـوم لضيـق صدرك يومه لصدرك شواء

_________وهـن عـدو الهم كان انه لغزوك قد حـسـى

 

هــن قــراح الـمـاء وعــذبـه وفــي حنـين لرغوا

_________بـك حـنـون ولـك ولـيـف ولـك طـبـيـب مـنـفسى

 

وقـدمـنـا الـشـعـار قـالــوا انـه افـضـل مـسـتـوى

_________مــع تـمـام الـديــن لـبـسـك مـن خـيــار الـمـلبسا

 

الـهــواء تـاج الـرجــال وعــزهـا والـمـهـتـــــوا

_________والـوســام الـلـي بـحـاضــرنـا يـكــون ومرمسى

 

والـهــواء يـبـقـى عـلـى مـر الـلـيـالـي مـاهــــوا

_________عـالـي قــدره وشــانــه وبـالـعـيـــون يـنـعـســى

 

والحـيـاه بـلاء هــواء فـقــر عـلـى العالم ضوى

_________ليــن عـقــم لـلـحــوال وللامـانـي لـيـــســــــــى

 

والـخـتـــام ان الـهـــواء قـايــد ولاهــي بـهـقوى

_________تـحــت قـاعــدتـه تـروح اهـل الهواء ثم تنكسى

 

الشاعر

فواز علي الروقي