الصرخه اللي شتت هم الاحزان ..

منها الضلوع العوج يدوي صداها

 

من عقبها وانا مريضٍ وفسقان ..

قفت ونفسي قد طواها بلاها

 

ونه زمن تطغى على كل الازمان

.. ولاتنوصف في شكلها وفي حلاها

 

ومنها شربت المر باشكال والوان ..

لاعدها الله جايره في خطاها

 

حلت ومنزلها بزورٍ وبهتان …

ثم اقصمت ظهر البعير بيداها

 

والحمد لله زان وقتي عقب شان …

وعسى الولي يهدم لكامل بناها

 

 الشاعر : فواز علي الروقي