يادار مقفي وكافلك خالقنا

معز البشر وقاهر الشيطاني

 

مقفي وحبك يانزل مالكنا

ملك الحكم للحاكم السلطاني

 

ووالله منسالك وإلك لحنا

 كحسن طفل يفقد لأبواني

 

مانرخص اللي حبها يسكنا

 اللي سكنت فالروح والوجداني

 

أنتي صور للعز منا ومنا

 وغيرك تسمى ديرة الخساراني

 

دار الكرم والمجد هيل وبنا

ومزبن اللآجي من العرباني

 

ودار الغلاء والعز وأنتي حنا

 وحنا بدونك كالجثث بأكفاني

 

بالطيب مكسيه على أية فنا

وفاضت به الفيضان والودياني

 

عالم مايفنى والشر يفننا

 وللمراجل والرجل عنواني

 

وبالجود كل قد أشاد وغنا

 وإلك الوفاء ثابت مع البرهاني

 

سخية كفينها يعطنا

 يشهد بها التاجر مع الفقراني

 

عدٍ رهاء طلابتة يردنا

على الرهاء ماهو بشي ثاني

 

كبيرة ومكبرك فللنا

 فعل الشجاع اللي ذخر شجعاني

 

شموخ عز ومنزلك منزلنا

وبالجاه والهيبه تجيب العاني

 

ولو الكتابه بوصفك تجملنا

وتكمل لوصفك وكل الشاني

 

والله لكتب مجدك ومجدلنا

 وأنشر لها حتى مع الورعاني

 

البعد زعلك وبعد زعلنا

مقفين وأنتي روحنا الروحاني

 

ومن مرلك نوصيله يسلمنا

على شموخك والحصى وترباني

 

وفراقنا حرم لنا مقابلنا

 وغلاك تجريبه دماء الورداني

 

دنيا تجول إبنا وفيها جلنا

 ونوب تغنينا ونوب تعاني

 

ويادار بعدك عن البناء عزلنا

وحرمت ما أحلل لبيت ثاني

 

الشاعر

فواز علي الروقي